بكرمي الخاتوووووني الأسطوري ، سأسمح لكم بتصفح التي هي .. مدونتي
أرجو لكم وقتاً ممتعاً

الثلاثاء، 15 يوليو، 2008

ما بين ثورتين

أكتب لكم بعد معاناة مريرة مع اللابتوب، جنت أكتب بكومبيوتر عادي و مسيطرة ع الماوس لكن الكومبيوتر ذاك (بعيد عنكم) حشش و إجاه مرض عقلي..
أما و أثناء إستعمالي لهذا فقد خبلني و جنني الإنترنت ماله، يعني هو يشتغل بس من أدزالمقالة ينكطع.
أكيد كله من ورا سودة الحسودة حطت عينها بيَّ أو يجوز أم رسول دعت عليَّ يم الحسين.
و بعدين ده اطلع الوورد ماااا ظل برنامج بالمايكروسوفت أوفيس ما طلع.. مو هذا باللمس عذبني! و ما أدري شكولكم يمكن بعد محاولة عشرين مرة مع عدة كفخات على كصتي لــــــــــــحد ما طلع
فهسة اللي ما يعلق من صدك ما أسمح له.. تره..
المهم

آني انتبهت لشغلة إحنا يمكن ناسيها في خضم إنشغالنا و تونسنا و تنعمنا بالحرية و الديمقراطية، إنه البارحة جان يوم 14 تموز، و عكب باجر يوم 17 تموز.
و إنتوا تدرون من جم سنة شنو جانت أهمية هذولة اليومين، فيوم 14 تموز سنة 1958، تتذكرون هذا اليوم؟؟ لمن لا يتذكر هذا اليوم أيها السادة المحترمون فهو اليوم اللي أبوية جان عمره بيه سنة و نص.. و أيضاً هو اليوم الذي حدثت به الثورة الشهيرة التي أطاحت بالنظام الملكي في العراق.
اليوم الذي قتلت فيه العائلة المالكة من كبيرها حتى صغيرها بلا رحمة، الثورة التي مثل فيها بجثة رئيس الوزراء العراقي نوري السعيد (رحمه الله) بشكل وحشي و أصيب أحد الممثلين بجثته يومها بالجنون عندما جلست جثته بوضع قائم أثناء تمشية الدبابة فوق جسده.
أما يوم 17 تموز 1968 فهو اليوم الذي جان بيه عمر أمي هم تقريباً سنة و نص، و هو اليوم الذي انقلب فيه حزب البعث على الرئيس عبد الرحمن عارف الذي لا يزال حياً يرزق في الخارج، لم تكن دموية و لكن احكموا بانفسكم على ما جرى بعدها..
.
.
.
ما بين هذين اليومين كبر أبي ما يقارب 10 سنوات، و تبدل 3 رؤساء: عبد الكريم قاسم، عبد السلام عارف، عبد الرحمن عارف (رحمهم الله جميعاً) و آني ده أتخيل الناس بهذاك الوكت شكيد تعبوا و هم كلساع مغيرين صورة رئيس و جايبين صورة رئيس مكانه، فمن الزعيم الأمين إلى القومي الكبير إلى ما أدري منو..
الله يساعدهم يمكن كعدوا يولولون و يبجون مثل حالي يوم ما أكلت السراسير.
إحنا شعب نموووت بالثورات و الحروب مو بإيدنا، ما نكدر نعيش بدونها
معلم على العركات قلبييييي ما ظل مكان البيه صاااحي
الله على البلوة يعينك

هناك 11 تعليقًا:

Abu Al-Hasan يقول...

عبد الستار العبوسي الذي فتح نيرانه علىالعائلة المالكة بدون اي امر قد اصدر من قيادة الثورة انذاك يقال انه قتل نفسه بعد زمن طويل بسبب اصابته بالكئابة الشديدة، وطبعا انا لا اناصر الملكية على وضعيتها انذاك لكن لا تستحق العائلة المالكة ما حصل لها ولا نوري السعيد ولا الملك صغير العمر وقتها ومن الاخر كما يقول المصريون انا اؤمن بحرمة التمثيل بالجثث باي حال من الاحوال حتى لو كان عبدالاله الوصي فهو الوحيد الذي يعتبر عميل خالص من بين افراد العائلة المالكة هذا ما نقله لنا التأريخ وعليه تقع عهدة الرواية، اما السيد الرئيس عبدالرحمن عارف(رحمه الله)فقد توفي قبل سنة في العاصمة عمان فغفر الله له وجعل مثواه الجنة، اما 17-30 تموز فلي فيها نظرات عديدة وربما ساناقشها في مدونتي لاحقا فانا من اشد المناصرين لها من عدة جوانب ومنتقد لها في جوانب اخرى وتمنيت لو كانت ثورة 17-30 تموز تقوم بثورات دورية على نفسها لتخليصها من الشوائب لكن ما حدث قد حدث وما علينا الا ان نتعلم من اخطاء من سبقونا وان نكن لهم جميعا من العهد الملكي الى يوم 9-4-2003 ونترحم على والديهم لانهم مع كل شيء كانوا لا يزالون عراقيون وارادوا الحفاظ على وحدة العراق ولو باساليب ممكن ان تكون خاطئة اما بعد تلك الثورات جميعا فاعتقد ان الرجال قد تبخروا في سماء احلام العودة والتغيير وسوف يجيء الوقت الذي يتكثف فيه هؤلاء الرجال ويتساقطون كالغيث على ارض العراق التي ستنظف من الاحتلال ومن جاء معه.

Abu Al-Hasan يقول...

خاتون رجاءا اذا ردتي ان تواصلين الكتابة عن الموضوع اترجاك رجاء اخوي ان تذكري الملك البطل الوطني الشهيد بإذن الله غازي بن فيصل وكيف كان من الممكن ان يلعب دور في تحرير ارض فلسطين المغتصبة... واذا كنت غير ناوية ان تواصلي الكتابة في الموضوع فالرجاء اعادة النظر فاسلوبك جدا لطيف وقد يبسط الموضوع كي يفهمه الجميع... شكرا جزيلا

Abu Al-Hasan يقول...

صدك بالله بس سؤال يطرح نفسه بشدة، انت شلون اندليتي مدونتي؟؟؟؟؟ انت اول وحدة تدخل عليهة مع انه اني فاتحة خان جغان للجميع ومن كبل سنتين او اكثر بس ولا بيس نفر دخل عليهة، يعني حتى الزيارات اللي بيهة هاي كلهن اني من كثر ما اجيك عليهة هههههههههههه فاني فكرت من شفت تعليقج كلت اكو انة بالموضوع، هاي اكيد مؤامرة حيكت ضدي فأشرأب عنقي وبلغ قلبي حنجرتي وسرت الرعدة في جسمي بس بعدين شفت مدونتج امر من حال مدونتي هم حديقة فاطمئنت نفسي وسكنت روحي ونمت وانا واضع رقية مال شطاطي على بطني.
لا بس صدك انت شلون اندليتي المدونة مالتي؟واكو فكرة زينة بما انه احنة مدوناتنة حدايق وبدون تعليقات اشو انه لازم نطشهة بمواقع مال عراقيين حتى نسمع تعليقات ومدح واحتمال نشبع مسبة بس كلشي اوكي (ديمقراطية)، ها شكلتي؟

*الخاتــــIraqi Ladyـــووون* يقول...

ما شاء الله عارف كل شاردة و واردة..
آني ما ردت أخش بالسياسة آنذاك، آني فقط أتذكر شي مؤلم حصل بغض النظر عن موافقتنا لهؤلاء أو معارضتنا لهم..
بس آني ما جنت أعرف إنه الرئيس عبد الرحمن عارف توفى، الله يرحم رؤساءنا و ملوكنا جميعاً..
أما الملك غازي (رحمه الله) فلا يخفى على الجميع وطنيته و امتعاضه من الإنكليز، راح بعز شبابه..

*الخاتــــIraqi Ladyـــووون* يقول...

ههههههههههههههه و بالنسبة لسؤالك اللي ده يطرح نفسه بشدة، فجوابي الذي سيطرح نفسه بشدة إنه دست على كلمة العراق بملفي الشخصي، فظهر لي المدونات الموجودة بالعراق، و اكتشفت إنه أكثرها لو بالكردي (الكوردي) لو مال جنود امريكان مسوين مدونات..
شفت مدونتك بين الركام و لما دخلت عليها، كلت ويا روحي: أيبااا، هذا أبو الحسن واحد يائس من الحياة و مدونته تكول خلص رح يودع..
لما إنت دخلت علقت على (قريباً جداً) كلت: من هذا؟ فلما دخلت مدونتك مرة لخ تذكرت كلت: هاااا هذا، ليش هذا طلع عادي يحجي ويجاوب مثلنا يعني؟؟
و من سخرية القدر إنه طلعت أكثر واحد بيهم يحجي.
يوميا داخلة شايفة عداد الزوار يوحي بالهيبة و الفخامة و الزوار عشرة عشرة كل يوم، بس ولا واحد يجاملني و لا حتى يكولي: تره موضوعج بايخ (إهيء إهيء).
هذي كانت تفاصيل المؤامرة..

أما المؤامرة اللي إنت ده تحاول تدبيرها، فجان لازم تكولي (هل تفكرين بما افكر بيه؟؟) و أكولك: (إي!)
جنت أفكر إنه أعرض كتاباتي على كاتب معروف و أشوف شنو ينصحني، و عندي إيميلين رح ادز لك اياهم حتى تدز عليهم مدونتك، و إذا عجبهم رح إن شاء الله ينشروا لك اياها..

تقبل تحياتي

Abu Al-Hasan يقول...

حجية اني ممنون جدا على العرض الكريم، بس فضول من عندي: منو الكاتب المعروف؟؟؟؟؟ شكد تسأل ابو الحسن لخاطر الله.....اعرف انو هذا ما يجول بخاطرك الان بس عادي مو مشكلة...ها بالمناسبة خليت بنية عراقية كلش مثقفة تصاب بالادمان على مدونتج والبارحة دزتلي وكالت خلي الخاتون تبقى تكتب لا توقف يمعود ها وكانت معجبة جدا بجملة "تكرمون.....راح ازوع" ههههههههههههه ومعجبة بالشخصيات مال ام رسول وربعهة....هذي امانة حبيت اوصللج ياها...

*الخاتــــIraqi Ladyـــووون* يقول...

يعني هي ما عجبها من اللي كلته إلا هالجملة اللي تفشل؟؟
عموماً هلا بيك و يا هلا بالمدمنة الجديدة على مدونتي، و يا ريت توصل لها سلامي و تكولها آني بإذن الله ما رح أكطع بس إنتي هم لا تبطلين زيارة..

و هو إنت صحيح مثل ما كلت (شكيد تسأل لخاطر الله)، آني ما عندي وسيلة اتصال بأحد، آني ده افكر بداوود الفرحان باعتباره كاتب ساخر و آني أحب كتاباته، بس مثل ما كلت لك ما لقيت إيميل أحد..

Abu Al-Hasan يقول...

زين انت خليني ابحوش بالموضوع لفترة وخصوصا انه اني صحفي بمجلة عربية يعني اتصور ممكن اجيب عنوان او رقم تلفون مال واحد من الكتاب.....ها بالمناسبة انت قاريتلة لداود الفرحان مال بلد صاعد....بلد نازل؟؟؟ جانت رهيبة تطلع على الف باء كل اسبوع.
ها واذا تحبين الشعر اقري مال فاروق جويدة ترة فطحل وهو اللي سوة مال بغداد لا تتألمي همين خوش شخصية.
بس نرجع لموضوع الكتاب العراقيين.....منو اكو خوش كاتب ومحترم ونكدر نوصللة؟ اتصور لو نروح على حمدي قنديل هواية احسن واقرب ويحب العراقيين...ها بالمناسبة جيكي المقالة مالتي بعنوان" النعاس ومخاطره" لانه كتبتلج تعليق هناك وممنون

Abbas Hawazin يقول...

حضرة السيدة المحترمة سوالف خاتون
تمت إضافة مدونتك الى فهرس المدونات العراقية و كذلك مدونة السيد أبو الحسن. هناك مجتمع مدونات عراقي شبه نشط ولكنه للأسف الشديد باللغة الإنكليزية - انا ايضا مدون و صار لي ثلث سنين على هالدرب, بس بالانكليزي أيضا - فالمدونات كما تعلمون من اهم وسائل الإعلام الجديدة في نقل الأخبار دون وساطة ولذا فقد حاز على إهتمام الغرب و الأمريكان بصورة خاصة في نقل أراء العراقيين العاديين عن الحرب و ما بعد الحرب, وقد تمخض عن مدونين مشهورين مثل سلام باكس و ريفربند. لقد بدأ موقعنا مؤخرا فقط بإحصاء المدونات الكاتبة باللغة العربية و نأمل ان يكون عددها في تزايد.
مع أوفر الأمنيات.
عباس هوازن

*الخاتــــIraqi Ladyـــووون* يقول...

أي آني قارية مال بلد صاعد بلد نازل بس بكتاب، و كلش عجبني أسلوبه، هيجي ساخر بس بنفس الوقت مؤدب..
و طبعاً تسوي خير إذا جبت لنا العنوان، بس حمدي قنديل مصري شحيفهمه بالحجي مالي؟؟

أخوية عباس هوازن، صحيح آني لاحظت اغلب المدونات العدكم بالإنكليزي، و آني أعتقد إنه إذا اديتوا دوركم بأمانة فحيكون دور عظيم و له تأثير إيجابي بإذن الله..

تقبلوا تحياتي

Abu Al-Hasan يقول...

هذي عناونين البغدادية وتكدرين عن طريقهم تاخذين رقم داوود الفرحان، بس اني حاولت اتصل بس ما ضبطت بلكت انت حظج اقوى...

المقر الرئيسي

مدينة الإنتاج الإعلامي
مدينة 6 أكتوبر / محافظة 6 أكتوبر
جمهورية مصر العربية

• هواتف القاهرة : 38555655 (202+ ) 38555656 ( 202+ )
0165546950 (2+) 0165546951 (2+)
• فاكـس القاهرة : 38555659 (202+)